2020/07/16 at 7:38 صباحًا

العسيلي يعتبر اعتراف اليونسكو خطوة اتجاه الانتصار للحقوق الفلسطينية و بوابة لتسجيل الخليل على قائمة المدن التاريخية

اعتبر خالد العسيلي رئيس بلدية الحليل في بيان صادر  عنها اليوم اعتراف اليونسكو بعضوية فلسطينية كاملة خطوة اولى اتجاه  الانتصار للحقوق الفلسطينية و تعزيز لجهود الرئيس محمود عباس في معركته  الدبلوماسية نحو تحقيق الاعتراف بعضوبة كاملة لدولة فلسطين في الامم  المتحدة .

 

و قال العسيلي ان ما تم تحقيقه هو  عائد من منطلق الايمان بالحق الفلسطيني و الدفاع عنه و الاستراتيجية التي  قادها الرئيس عباس الذي حقق بخطابه التاريخي في الامم المتحدة باعث فكر و  تحرر لشعوب العالم نحو نصرة المظلوم و التعاطف مع اصحاب الحق و تدعيم  تحركاتهم للحصول على استحقاقتهم التي حاولت قوى الظلام ان تغيب انظار  العالم عنها و لكن الحقيقة كالشمس لا يمكن ان يطول غيابها و بزوغها بدء في  الصعود الى صدر السماء  .

و اضاف العسيلي بهذه الانتصارات  المتتالية للرئيس محمود عباس تؤكد من جديد انه رمزا وطنيا فلسطينيا يحمل هم  قضية شعبه و الامه و طموحاته لنيل حقوقه بالحرية و الاستقلال على الرغم من  كل محاولات التشكيك و الاستهداف من قبل الجانب الاسرائيلي .

و اكد  العسيلي ان فلسطين الزاخرة بالتراث الانساني و الثقافي و مهد الحضارات و  الديانات السماوية و محط انظار العالم جمعاء لما تمثله من ارث انساني و  حضري كونها زهرة الثقافة و العلوم ، وليس من المنطق ان يبقى موروثها  دون  تسجيل على قائمة  المدن التاريخية في اليونسكو لاننا لا نحظى بالاستقلال و  التحرر ففي هذه اللحظات اشعر ان العالم اتفق على نصرة الحقيقة و كشف زيف  التحريف و التزيف .

و اوضح العسيلي على ان ملف مدينة الخليل جاهز  بكامل محتوياته و متطلباته الفنية و الادارية الخاصة بتسجيل المدينة على  قائمة المدن التاريخية لليونسكو و قد تم تجهيزه على مدار ثلاث سنوات  متواصلة باشراف خبراء و مختصين عالمين في مجال اعداد الملفات و تستمر حتى  اللحظة الحملة الدولية التي اطلقتها بلدية الخليل بالشراكة مع بلديتي بلفور  و اركوي الفرنسيتين لدعم  تسجيل المدينة على قائمة التراث العالمي و يشارك  فيها مجموعة كبيرة من سياسين و مثقفين و اعلامين و فنانين عالمين  .

و  بين العسيلي ان بلدية الخليل سلمت الملف كامل لوزراة السياحة و الاثار  لتقديمه من خلال سفير فلسطين لدى اليونسكو الياس صنبرو طاقمه الذين عملوا  بكل جهد و تفاني من اجل الوصول الى هذه اللحظة الحاسمة من تاريخ الشعب  الفلسطيني و على راس هذه الجهود الحكومة الفلسطينية ممثلة برئيس الوزراء  الدكتور سلام فياض ووزير الخاريجية الدكتور رياض المالكي الذي نحمل لهم كل  الشكر و التقدير و التحية و الاحترام باسم اهالي المدينة الذين ينظرون لحظة  بلحظة الحفاظ  على موروثهم من اعتداءات الاحتلال و سياساته الهادفة لتغيير  معالمها و تزيف حقيقتها الراسخة اعماق التاريخ .

و اختتم البيان  بالتاكيد على اهمية تحقيق هذا الانجاز الذي يعتبر بوابة لتسجيل المدن  الفلسطينية على قائمة  التاريخ الانساني و الحضاري العالمي و ما يعنيه هذا  التسجيل من الحفاظ على التاريخ و الاثار الفلسطينية من الاندثار او التلاعب  او التغير و تحقيق حماية دولية تتمثل في احد اهم مؤسسات الامم المتحدة  التي تعنى بالتربية و العلم و الثقافة .

شاهد أيضاً

الحكومة الفلسطينية تخطر شركة امازون بالتوقف الفوري عن دعم النشاط الاستيطاني

الحكومة الفلسطينية تخطر شركة امازون بالتوقف الفوري عن دعم النشاط الاستيطاني رام الله-26/2/2020- أخطرت الحكومة ...

العسيلي: باشرنا بإبلاغ وكلاء السلع والمنتجات الإسرائيلية التي حُظر إدخالها للسوق الفلسطيني

العسيلي: باشرنا بإبلاغ وكلاء السلع والمنتجات الإسرائيلية التي حُظر إدخالها للسوق الفلسطيني رام الله- 3/2/2020- ...

كلمة وزير الاقتصاد الوطني خلال ترؤسه دورة المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي

معالي الأخ الدكتور أحمد أبو الغيط المحترم – الأمين العام لجامعة الدول العربية أصحاب المعالي ...