2021/03/01 at 10:15 صباحًا

وزير الاقتصاد لـوطن: نطالب الأخوة في حماس بإلغاء الرسوم المفروضة على بعض منتجات الضفة

 

رام الله- وطن: ضمن متابعة وطن تداعيات قرار حركة حماس بمنع إدخال منتجات ألبان شركتي الجنيدي والجبريني إلى قطاع غزة، أكدّ خالد العسيلي وزير الاقتصاد الوطني، أن خطأ قد حصل وتابعنا الموضوع من خلال عدة وسائل وقنوات، وناشدنا الأخوة في حماس التراجع عن هذا الخطأ الفادح الذي ارتكبته، وبالنسبة لنا الوطن وحدة واحدة لا فرق بين منتج في خانيونس أو جنين أو رفح، بالعكس هذا منتج وطني فلسطيني.

وعن خطورة القرار، لفت إلى أن للقرار خطورة سياسية واقتصادية، رغم ذلك فالتراجع عن الخطأ فضيلة، وتم التراجع عنه وما يهم هو استمرار انسياب كافة أنواع البضائع والمنتجات الفلسطينية في الاتجاهين.

وتابع خلال حديثه لبرنامج “شد حيلك يا وطن” الذي تقدمه ريم العمري ويبث عبر شبكة وطن الإعلامية، “نعمل منذ أسبوعين وبمساعدة مؤسسات دولية لندخل بقية منتجات غزة إلى أسواق الضفة، واستطعنا وبدعم دولي وضغط كبير أن ندخل بعض المنتجات ونسوقها في الضفة، وما زلنا نحاول.

وأضاف: لا يمكن أن نفرّق بين المنتجات في الضفة وغزة، لكن في حال وجود بعض المتتجات الممنوع دخولها إلى الضفة يكون بمنع من الاحتلال وليس السلطة الفلسطينة.

ولتعزيز المنتجات الوطنية المحلية في الاتجاهين، طالب العسيلي “الأخوة في حماس بإلغاء الرسوم والضرائب التي يفرضونها على بعض منتجات الضفة، لأنه إجراء غير قانوني، ولا يجوز في الوطن الواحد أن تُفرض رسوم أو جمارك على دخول بعض المنتجات”.

وتحدث العسيلي عن التحديات التي تواجه الاقتصاد الفلسطيني، والمتمثلة في جائحة الكورونا وما ترتب عليها من مشاكل، وهي إحدى التحديات المكلفة جدا، إضافة إلى مشاكل الاحتلال والسطو على أموال المقاصة؛ ما أدى لانعدام السيولة، الأمر الذي انعكس سلباً على حجم الحركة التجارية وحجم الاقتصاد، وعملية عدم انسياب البضائع وعدم حرية الحركة، مشيرا أن 8% من وارداتنا تأتي بتراخيص إسرائيلية، وهناك بعض البضائع ممنوع استيرادها، لكن رغم كل هذه المشاكل والتحديات نجحنا خلال الفترة السابقة بتحقيق بعض التوازن.

من جانبه، قال د. جهاد الجبريني رئيس مجلس إدارة شركة الجبريني لمنتجات الألبان، إنه تم تبليغ الشركة بقرار منع إدخال المنتجات عبر مدير معبر كرم أبو سالم، مردفاً “استغربنا اعتبار شقي الوطن منطقتين جغرافيتين مختلفتين” وتابع: “كان خطأ، ومسرورون أنه تم التراجع عن القرار”.

وأضاف: نشكر وزراة الاقتصاد واتحاد الصناعات، والإعلام الذي استطاع إيصال الرسالة للأخوة في غزة بأنّ هذا القرار غير منطقي وغير صحيح.

وطالب الجبريني بأنّ يتم المساعدة بتوصيل منتجات غزة إلى الضفة الغربية.

ولفت إلى أن فرع الشركة في غزة يُشغّل ما يزيد عن خمسين موظفاً وموزعاً، متمنياً أن يسمح لعمال غزة بالعمل في الضفة الغربية.

وقال إنه يتم فرض ضرائب على بعض الأصناف كالعصائر، وهذا غير عادل، مشيراً إلى أن حجم سوق غزة يشكّل 20% من حجم السوق الكلي للشركة، ولكن بسبب ضعف القدرة الشرائية في غزة، تتم معاملته بخصوصية، فالأسعار تراعي ظروف المواطنين.

وأضاف: سوق غزة يعتبر مهما بالنسبة لنا، نستثمر به على المدى البعيد، لكنه في الوقت الحالي غير مربح، ولكن واجبنا الوطني أن نغطيه لأنه جزء مهم من السوق الفلسطينية.

وأشار إلى التحديات التي تواجه الشركة بدخول بضائعها إلى غزة، قائلاً: إغلاقات المعابر بسبب جائحة كروونا، وبعض الإغلاقات التي تحصل من قبل الاحتلال، ما يجعلنا مضطرين لإيجاد مساحة تخزين كبيرة في أفرعنا بغزة، والألبان مدة صلاحيتها قصيرة ولا تتحمل التخزين لفترات طويلة، وهناك صعوبة بإدخال أجهزة التبريد بسبب الاحتلال، وقطع التيار الكهربائي المتواصل في غزة، وهذا شيء يؤثر علينا ويسبب خسارات كبيرة لنا.

شاهد أيضاً

الحكومتان الفلسطينية والبريطانية توقعان اتفاق تعاون لدعم التجارة بقيمة 15 مليون جنيه إسترليني

الحكومتان الفلسطينية والبريطانية توقعان اتفاق تعاون لدعم التجارة بقيمة 15 مليون جنيه إسترليني  اشتية: الاتفاقية ...

وزير الاقتصاد الوطني وممثل كوريا الجنوبية لدى فلسطين يبحثان سبل تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي بين البلدين

رام الله 10-2-2021 بحث وزير الاقتصاد الوطني خالد عسيلي وممثل كوريا الجنوبية لدى دولة فلسطين ...

دمغ 478 كغم ذهب الشهر الماضي

رام الله- 10/2/2021- دمغت مديرية المعادن الثمينة في وزارة الاقتصاد الوطني خلال الشهر الماضي، 478 ...