2019/07/22 at 7:34 مساءً
SONY DSC

CHF تعقد ورشة عمل حول الشراكة القطاعية واستخدامها في التنمية المستدامة والعسيلي يعرض تجربة في مجال م

عقدت مؤسسة CHF الدولية ضمن برنامج الإصلاح المحلي  الديمقراطي “تواصل” ، ورشة عمل في رام الله تحت عنوان “الشراكة القطاعية في  قطاع الحكم المحلي: تجارب وآفاق”، وذلك تحت رعاية وزارة الحكم  المحلي وبحضور وكيل الوزارة المهندس مازن غنيم والسيد مارك ألنجستاد ممثل  الوكالة الامريكية للتنمية الدولية USAID، الممول للبرنامج وما يقارب من 35  شخص، ممثلين للقطاعات الثلاث: الخاص والعام والأهلي.

 

هدفت الورشة إلى فتح باب الحوار بين المؤسسات  الفلسطينية المختلفة حول فكرة تكوين الشراكات القطاعية واستخدامها في تحقيق  التنمية المستدامة على المستويين الوطني والمحلي.

إفتتحت الورشة  السيدة لنا ابو حجلة المدير العام لمؤسسة CHF الدولية، بكلمة ترحيبية شددت  من خلالها على أهمية هذه الورشة التي تاتي بهدف المساهمة في وضع وتطوير  إطار وطني عام لمفهوم الشراكة القطاعية يتلائم والحالة الفلسطينية، لما  لهذه الشراكات من أثر في تعزيز التكاملية في الأدوار والمسؤوليات، وتعزيز  فرص العمل المشترك وتحقيق أهداف كل من القطاعات الثلاث.

من جانبه  أكد المهندس غنيم على اهتمام السلطة الوطنية الفلسطينية بتطوير الشراكات  بين القطاعين العام والخاص وتشجيع وزارة الحكم المحلي على تبني هذا المفهوم  في عمل الهيئات المحلية .

واضاف ان السلطة ترى في هذا الجهد وغيره  من ورش العمل والمؤتمرات المحلية عنصراً هاماً لتطوير دور القطاع الخاص  أيضا في تحقيق التنمية وتعميقها وربط العملية التنمية ببناء المؤسسات  القوية والفاعلة والقادرة على الاستجابة لاحتياجات المواطنين.

أما السيد النجستاد فقد اكد على دعم مؤسسته لهذا التوجه في تعزيز قدرات الهيئات المحلية ومساعدتها على تقديم افضل الخدمات لمواطنيها.

تخلل  الورشة تقديم ورقتي عمل الأولى بعنوان “الشراكة بين القطاع العام والخاص:  أهي خيار لفلسطين؟” قدمها الدكتور يوسف ناصر رئيس بلدية بيرزيت.

أما  الثانية فتناولت موضوع “الشراكة على المستوى المحلي” قدمها الخبير الدكتور  أمجد غانم، تلى ذلك عرض لتجارب بلديتي بيرزيت والخليل، حيث عرض رئيس بلدية  بيرزيت  البلدية الحديثة في مجال ترميم واستخدام البلدة القديمة  للأغراض العامة بالشراكة مع المؤسسات الأهلية وكذلك في مجال تقديم خدمات  الإسعاف والطوارئ.

كما استعرض رئيس بلدية الخليل السيد خالد  العسيلي  البلدية في مجال مشاريع الشراكة في مجال الخدمات والبنية  التحتية والإستثمار، مؤكدا على أهمية المساهمة المجتمعية في وضع أسس  ومجالات الشراكة، موضحا ان أكبر التحديات التي تواجهها البلديات ومؤسسات  الحكم المحلي عموما بعد تحديد احتياجات مواطنيها هي قدرتها على الاستجابة  لتلك الاحتياجات وتقديمها للمواطنين بكفاءة وفاعلية عالية، مما يستوجب تبني  آليات عمل جديدة مشابهة لتلك التي يتبعها القطاع الخاص نظرا لفعاليتها  وتكلفتها الأقل نسبيا.

اما الجزء الثاني من الورشة فقد تشكلت فيه  مجموعتي عمل لمناقشة آفاق الشراكة على المستويين الوطني والمحلي والخروج  بتوصيات ركزت في أغلبها على تطوير البيئة القانونية والسياساتية القادرة  على تشجيع وتنظيم الشراكات القطاعية وحماية حقوق الأطراف المشاركة والحاجة  إلى النظر إلى مفهوم الشراكة بمنظور تنموي شمولي في المجالات الاجتماعية  والاقتصادية والبيئية.

يجدر بالذكر أن مؤسسة CHF تنوي لاحقا عقد  العديد من ورشات عمل وحلقات نقاش مع الأطراف المعنية واعداد الدراسات  والأوراق البحثية في الجوانب المختلفة للشراكة المجتمعية يتبعها عقد مؤتمر  موسع حول الشراكة القطاعية مع نهاية العام تعرض فيه نتائج اللأبحاث وعدة  دراسات مستمدة من  البلديات الشريكة في مشروع الإصلاح المحلي  الديمقراطي – تواصل.

شاهد أيضاً

الوفد الفلسطيني برئاسة رئيس الوزراء محمد اشتية يلتقي الرئيس العراقي برهم صالح

نهوض العراق وتعزيز دوره في المنطقة يشكل عنصر قوة لفلسطين

بغداد-16/7/2019- لتقى رئيس الوزراء د. محمد اشتية، اليوم الثلاثاء في قصر السلام في العاصمة العراقية ...

فلسطين والعراق تبحثان افاق التعاون الاقتصادي والاستثماري

بغداد-15.7.2019 التقى رئيس الوزراء محمد اشتية، مع نظيره العراقي عادل عبد المهدي، اليوم الاثنين، في ...